Shared by د.أحمد القاضي (@DrAlqadi) 5 years ago

TwitMail : 6, following: 0

1,186 views

تأملات قرآنية في سورة الكهف (الجزء الثالث), وللاطلاع على (الجزء الأول والثاني) من هنا http://t.co/QkDGe0Yh54

*:::..** تأملات قرآنية في آيات سورة الكهف **..:::*** *(الجزء الثالث)* * * *&** (**وَلَا تَقُولَنَّ لِشَيْءٍ إِنِّي فَاعِلٌ ذَلِكَ غَدًا**), **المنع متعلق بما دل على الثبوت كالجملة الإسمية؛ أما الجملة الفعلية المجردة فلا تدخل في النهي.*** *&** (**وَاذْكُرْ رَبَّكَ إِذَا نَسِيتَ**), **كيف يذكر وهو ناس! *** *المراد إذا غفلت ثم ذكرت, أو إذا نسيت شيئا فاذكر الله لتذكره, أو إذا نسيت الاستثناء.* *&** (**وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ**), **حتى محمد صلى الله عليه وسلم يؤمر بلزوم الرفقة الصالحة! فكيف بمن دونه؟!*** *&** (**وَلَا تَعْدُ عَيْنَاكَ عَنْهُمْ تُرِيدُ زِينَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا**), **الدنيا براقة تخطف الأبصار أولا ثم القلوب ثانيا فالحزم قصر النظر وغض البصر.*** *&** (**وَلَا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا**), الغافل عن الله عطال بطال فاقد لإنسانيته أمره إلى سفال وطاعته وبال.* *&** (**وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً**), **الشهوات تنشئ الشبهات والافتتان بالدنيا يورث ضعف اليقين بالآخرة أو الوقوع في كفر الشك.*** *&** في قصة صاحب الجنتين ما يدل على تسمية الكفر شركا والشرك كفرا فالشرك نوع من الكفر والكفر يلزم منه شرك لأنه اتخذ إلهه هواه.* *&** ما أهون الخلق على الله! * *بينا الرجل في أبهته ومنعته ينظر في عطفيه ويتقلب في مملكته إذ جاءه من الله ما لم يحتسب وأحيط به.* *&** (**الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَالْبَاقِيَاتُ الصَّالِحَاتُ خَيْرٌ عِنْدَ رَبِّكَ ثَوَابًا**), **الفرق بين الزينة والقيمة كالفرق بين الفاني والباقي.*** *&** (**وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا**), **سبحانه وبحمده! لا يظلم مع كمال قدرته فقد حرم الظلم على نفسه وجعله بين عباده محرما فأبوا مع كمال عجزهم.*** * * *د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي*** * @**DrAlqadi*** * *

Comments

Or to leave comment using your Twitter account.