3,238 views

من داخل #الإمارات |تقرير: إدانات حقوقية لاعتقال جهاز الأمن أسامة النجار ومطالبات للأمم المتحدة بالتدخل

تقرير: إدانات حقوقية لاعتقال جهاز الأمن أسامة النجار ومطالبات للأمم المتحدة بالتدخل تمت الإضافة بتاريخ : 19/03/2014 ايماسك:خاص : *في السابع عشر من شهر مارس الساعة 4:30 مساءاً بإمارة عجمان قامت ست سيارات مجهولة باعتراض الناشط أسامة النجار وهو في طريقه إلى منزله أثناء خروجه من زيارة لوالده في المعتقل؛ عقب ذلك قام ضباط أمن الدولة بتفتيش منزله لمدة ساعتين متواصلتين دون أمر رسمي بالتفتيش، وقاموا بمصادرة أجهزة كمبيوتر وأجهزة الكترونية أخرى ثم أخذه إلى مكان مجهول.* *لم تعطِ السلطات أي معلومات حول ذلك، عدا ما تداوله ناشطون عن آخر تغريده كتبها النجار في تويتر جاءت بعد خطاب حاكم الشارقة لأسر المعتقلين السياسيين عبر إذاعة الشارقة في اليوم السابق لاعتقاله قائلاً "ينبغي عليكم عدم تعبئة أبنائكم بكراهية بلدهم"، قام النجار بالتغريد:* *"يا صاحب السمو، نحن لا نكره بلدنا ولا ننس ظلم المستبدين لنا حتى لو لم تخبرنا أمهاتنا. إن الذين تسببوا في سجن والدي ومضايقته خلال العشرون شهراً الماضية مدينين له".* *ويعتقد أن النجار لا يزال معتقل في منشآت أمن الدولة في أبوظبي؛ وسبق أن شكا معتقلون مراراً من تعرضهم للتعذيب طوال فترة إخفاءهم القسري في سجون أمن الدولة. * *أسامة النجار المهندس المعماري البالغ من العمر **25 **عاماً أسامة النجار، وهو أحد الناشطين الذين يستخدمون موقع التواصل الاجتماعي تويتر دعماً لأبيه، حسين النجار، الذي يقضي **حكماً بالسجن 10 سنوات بعد إدانته في قضية الإماراتيين الـ 94**.* *وقال مركز الإمارات لحقوق الإنسان أن النجار يتعرض للتعذيب على يد محققي أمن الدولة؛ وأضاف روري دوناجي مدير مركز الإمارات لحقوق الإنسان أن النجار -وهو نجل معتقل إماراتي- " أبعد ما يكون عن حماية القانون في إحدى سجون أمن الدولة السرية. وإن كان تم احتجازه لمجرد تعليقات تحدث بها عن سجن والده دون مسوغٍ قانوني، فينبغي على السلطات إطلاق سراحه فوراً. وعادةً ما تهمل السلطات الإجراءات القانونية عند قيامها بالاعتقالات وتثبت بذلك الانعدام التام لاحترام حرية التعبير في البلاد من خلال احتجاز ناشطين بسبب انتقادهم الدولة لانتهاكها حقوق الإنسان."* *وأدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان استمرار السلطات في استهداف النشطاء والمدونين علي خلفية تعبيرهم السلمي عن الرأي. وقالت إن اعتقاله، يعد حلقة جديدة من حلقات استهداف السلطات الإماراتية للنشطاء وأصحاب الرأي والمتضامنين مع معتقلي القضية المعروفة إعلاميًا بقضية الـ 94 إصلاحي.* *وأشارت الشبكة العربية إلى أن اعتقال أسامة النجار استمرار للتضييق علي أسر المعتقلين لترهيبهم وتكميم أفواههم لعدم الكشف عن الانتهاكات والتجاوزات التي يتعرضوا لها في السجون الإماراتية. وطالبت السلطات الإماراتية بالإفراج الفوري عن المدون أسامة النجار، وضمان سلامته.* *وأطلقت منظمة الكرامة لحقوق الإنسان نداء عاجل إلى آليات حقوق الإنسان بالأمم المتحدة بشأن اعتقال النجار مناشدةً الأمم المتحدة بالتدخل العاجل لدى السلطات الإماراتية ومطالبتها بالإفصاح عن مصيره والإفراج الفوري عنة ووضعه تحت حماية القانون والسماح له بالتواصل مع أسرته.* *وتساءل مدير منظمة الكرامة القانوني رشيد مصلي, كيف لدولة الإمارات أن تتعهد بجدية باحترام التزاماتها الدولية في مجال حقوق الإنسان؟ بينما في نفس الوقت تمارس سلطاتها الأمنية الاختفاء القسري والتعذيب والاعتقال التعسفي ومحاكمة الناشطين السلميين مشيرا إلى أننا قلقين بهذا التدهور الخطير لوضعية حقوق الإنسان بالبلاد منذ انطلاق الحملة القمعية سنة 2011.* *وقالت منظمة الكرامة: " من الواضح أن طريقة القبض على أسامة واختفاءه تحمل بصمة جهاز أمن الدولة كما هو الحال في العديد من الاعتقالات بالإمارات. حيث يتم القبض على الناشطين ويختفون لأيام وأحيانا لأشهر يتعرضون خلالها للتعذيب وسوء المعاملة ويجبرون على التوقيع على اعترافات ليتم عرضهم بعد ذلك على المحكمة بتهم سياسيه والتي تدينهم على أساس اعترافاتهم المنتزعة تحت التعذيب والإكراه."* *وأشارت منظمة الكرامة إلى أن جهاز الأمن الإماراتي يمارس الاعتقالات والترهيب على أهالي المعتقلين لترهيبهم وكتم لأصواتهم ومنعهم من فضح الانتهاكات التي يتعرض لها أقاربهم على يد الأجهزة الأمنية وإدارة السجن.*

Comments

Or to leave comment using your Twitter account.