Shared by بندر فالح الشمري (@bndr_alnabhan) 1 month ago

TwitMail : 1, following: 0

1,244 views , 2

No-Subject

ورحل والد الجميع يقول الله تعالى : (.. وبشِّرِ الصابرينَ ، الذين إذا أصابتهم مصيبةٌ قالوا إنّا لله وإنّا إليهِ راجعون ، أؤلٰئكَ عليهِم صلاةٌ من ربِّهم ورحمةٌ وأؤلٰئكَ همُ المهتدون ) وفي الحديث القدسي يقول النبي ﷺ : ( يَقولُ اللهُ تعالى : مَا لِعَبدي المؤمن عندي جزاءٌ إذا قبضتُ صَفِيّهُ من أهل الدنيا ثم احتسَبَهُ إلا الجنة ) [ رواه البخاري ] - والدنا والد الجميع وفقيدنا الغالي وتاج رأسي والدي أبو خالد فالح النبهان رحلت عنا لكن ستقبى في قلوبنا جميعاً ، ونحتسب موتك وفقدك عند الله وأسأل - سبحانه وتعالى - أن يجعمنا بك في الفردوس الأعلى ، لن ننساك من الدعاء ما دمنا ؛ لأنك كنت لنا كل شيء ، كنت والد الجميع ؛ والداً لإخوانك وأهلك وأبنائك ، سنسير - بإذن الله - على نهجك الطيّب وطريقك الذي مشيت عليه طوال حياتك ؛ الحث على عمل الخير ، صلة الرحم ، معاملة الناس باللتي هي أحسن ، احترام الصغير قبل الكبير ، الصدقة والبذل في سبيل الله ، إيثارك على نفسك وأبنائك ، حرصك على جمع الكلمة وغيرها من أعمالك الصالحة التي لا ينتهي ذكرها . كنت ناصحاً ، لطيفاً في أمرك ونهيك ، سمحاً مع غيرك ، لم يشتكِ منك أحد يوماً من الأيام ، ولم تكن سبباً في ضيق أحد ، بل كنت تحرص على إسعاد غيرك وإدخال السرور على قلوب من يجلسون معك ، تعين وتساعد المحتاج وتواسي المحزون وترضي الغاضب ، فكنت ماحياً للدمعة والحزن ، راسماً للبسمة والفرح . رغم ما أصابك من ألم وتعب ومرض كنت صابراً على ما أصابك محتسباً ذلك عند ربك ، صبرت على مرضك وكنت أنت من يصبرنا رغم ما كنت تعانيه ، لم تجزع ولم تعترض بل كنت دائماً تردد قول : ( الخيرة فيما اختاره الله ) ، تحتسب ما أصابك بأن يكون كفارةً لخطاياك وزيادةً في ميزان حسناتك ورفعةً في درجات عند مولاك العلي القدير . وداعاً يا من كنت لنا كل شيء بإحساسك واهتمامك بنا أكثر من أنفسنا ، وداعاً يا نفساً ملأَت كل مكان حلّت به كرماً وجوداً ، وداعاً يا قلباً احتوانا بعطفه وحنانه . وداعاً يا طيّباً طِبتَ حيّاً وميّتاً ، أخيراً : خبر رحيلك وموتك كان سهماً قاتلاً في قلوب أبنائك وأخوانك وأهلك وأصدقائك بل حتى في قلوب أصدقاء أبنائك ومن يعرفونك ، لكن ما يواسينا ويخفف من مصابنا أنك ذهبت إلى الغني الكريم الغفور الرحيم ، هو أكرم وأرحم منا بك وغني عن عذاب عباده ، أسأله - سبحانه - أن يلهمنا الصبر والسلوان وأن يربط على قلوبنا ويعيننا على تحمل فقدك ، عزاؤنا هو ذكرك الخالد وسيرتك الطيبة وأعمالك في الخير ، أستودعك الله يا من رحلت وتركت في قلبي جرحاً لن يلتئم وكسراً لن يُجبر ، الملتقى الفردوس الأعلى يا والد الجميع . ابنك وفلذة كبدك : بندر .

Comments

Or to leave comment using your Twitter account.