Shared by RamyAldoaise (@RamyAldoaise) 3 months ago

TwitMail : 9, following: 0

198 views

الحُبّ والمحبة

أوّلُ حُبّ في العالم كان حُبّ أبي البشر { آدمَ } لزوجته { حوّاءَ } عليهما السلام ، فكان آدم شديد المحبة لها ، : وهذا الحُبّ هو الذي حمله على موافقتها في الأكل من الشجرة ، ومن هذا الحُبّ بينهما صار ذلك سُنّةً في ولده في المحبة بين الزوجين ، وقد حبّب الله تعالى إلى رُسُله وأنبيائه نساءهم وسراريهم. وقد ثبت في الصحيح عن عمرو بن العاص t قال : بعثني رسول الله r على جيش وفيهم أبو بكر وعمر رضي الله عنهما ، فلما رجعت قلت : يا رسول الله ، من أحبُ الناس إليك ؟ قال : { وما تُريد } قلت : أُحب أن أعلم . قال : { عائشة } ، قلت : إنما أعني من الرجال ، قال : { أبوها } ، انتهى. الشاهد : قِس المحبة التي تُحبُها لأي شيء هل هي حُجّة لك أم عليك ؟ المصدر : روضة المُحبين ، الإمام ابن قيّم الجوزيّة رحمه الله ، ط / دار الكُتب العِلمية { 121 } ، الباب الرابع عشر ، بتصرف. انستقرام : dramy2010 صورة رقم : 783 https://www.instagram.com/p/BfNiQoiHn35/ ??? تليجرام : { قناة معلومة موثقة } https://t.me/dramy2010 �v��E

Comments

Or to leave comment using your Twitter account.